quot  quot

تعاون بين بنك الإمارات دبي الوطني ومجموعة اينوك لتوفير حلول الدفع الرقمي "المضيف إلى المضيف"

1 Min | 15 سبتمبر 2022
مجموعة اينوك تطبّق أتمتة المدفوعات بشكل كامل عبر حلول "المضيف إلى المضيف" من بنك الإمارات دبي الوطني

مجموعة اينوك تطبّق أتمتة المدفوعات بشكل كامل عبر حلول "المضيف إلى المضيف" من بنك الإمارات دبي الوطني

دبي، 15 سبتمبر 2022: أبرمت مجموعة اينوك اتفاقية تعاون مع بنك الإمارات دبي الوطني، المجموعة المصرفية الرائدة في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا وتركيا، لتطبيق واعتماد حلول الدفع المبتكرة، وذلك في إطار سعي المجموعة لتسريع خطى استراتيجيتها الرقمية.

هذا ونجحت مجموعة اينوك في اعتماد وتطبيق خدمات "المضيف إلى المضيف" للمدفوعات وتسوية الحسابات من بنك الإمارات دبي الوطني. وتعتبر خدمات "المضيف إلى المضيف" منصة توفر اتصالاً متقدّماً قائماً على شبكة الإنترنت وتضمن التبادل الآمن والمؤتمت للملفات بين قسم تخطيط الموارد المؤسسية ERP التابعة لمجموعة اينوك والبنك باستخدام بروتوكولات الاتصال الآمنة. ومن شأن اعتماد هذه الخدمات أن يسهّل على مجموعة اينوك أتمتة تعاملات الخزينة وإجراءات التسوية المصرفية من خلال عمليات الإرسال المجدولة.

ويأتي قرار اينوك باعتماد وتطبيق خدمات "المضيف إلى المضيف" بهدف تبسيط عمليات الدفع لديها، بشكلٍ ينسجم مع جهودها الرامية لتعزيز الابتكار لرفع مستوى الكفاءة التشغيلية. وبعد أسابيع من الإعداد المكثف والتخطيط والاختبار، أصبحت مجموعة اينوك قادرة على إنجاز مدفوعات العملات المحلية والأجنبية بشكل مباشر والموافقة عليها عبر قسم تخطيط الموارد المؤسسية لديها، الأمر الذي سيساعد في تحسين قدرات المعالجة المباشرة وأتمتة أنشطة الخزينة وتسوية الحسابات.

وفي معرض تعليقه على هذه الاتفاقية، قال سعادة سيف حميد الفلاسي، الرئيس التنفيذي لمجموعة اينوك: "إن تعاوننا مع بنك الإمارات دبي الوطني يأتي انسجاماً مع استراتيجيتنا الرامية لتطوير الأعمال والعمليات من خلال التحوّل الرقمي، ويساعدنا على تبسيط عمليات الخزينة ضمن بيئة أعمال تشهد تطوراً مستمراً ومتسارعاً. وانطلاقاً من دورنا كمجموعة رائدة في قطاع النفط والغاز، وظّفنا جهوداً كبيرة لتحسين عملياتنا اعتماداً على الابتكار، وسنواصل اعتماد تقنيات جديدة وحلول مبتكرة لإضافة القيمة لعملائنا في المستقبل، مما يدعم الاستراتيجية الرقمية لحكومة الإمارات العربية المتحدة."

من جهته، قال أحمد القاسم، رئيس مجموعة الخدمات المصرفية للشركات والمؤسسات في بنك الإمارات دبي الوطني: "يأتي بنك الإمارات دبي الوطني في صدارة المؤسسات والشركات الساعية لتطوير التقنيات ودعمها بهدف رقمنة عمليات وخدمات العملاء، مما يضمن لهم تحقيق قدر أكبر من الكفاءة في عملياتهم التشغيلية اليومية، والارتقاء بالخدمات المصرفية لتصبح أكثر سلاسة وسرعة وأماناً. ومن دواعي سرورنا أن نوفّر الدعم لمجموعة اينوك في هذا المشروع الهام الذي يعكس التزامنا بالتماشي مع رؤية القيادة الرشيدة لدولة الإمارات العربية المتحدة في إرساء أسس متينة لمجتمع رقمي متكامل، ونتطلع قدماً للعمل بشكل وثيق مع مؤسسات أخرى في القطاعين العام والخاص لنواصل دورنا البارز في رقمنة الخدمات المصرفية وعمليات الدفع في الدولة."

شكرا على ردك! 

ما مدى رضاك عن تجربتك المصرفية معنا؟

يهمنا كثيراً معرفة رأيك عن تجربتك معنا

1 = ضعيف, 10 = ممتاز